قسطرة القلب هل هي خطيرة وطرق إجرائها

قسطرة القلب هل هي خطيرة ، مشاكل القلب متعددة وكثيرة وقد سمعنا مؤخرا عن موضوع قسطرة القلب وبالتالي من يلجأ للقيام به يخشى أن تكون خطيرة أو لها آثار جانبية وبالتالي فسوف نقوم بالرد على تلك التساؤولات

في هذا الموضوع حول مدى ضرر أو خطر قسطرة القلب  كل هذا وأكثر في موقعنا  ” زيادة ” ، فتابعوا معنا تلك المقالة.

قسطرة القلب هل هي خطيرة

قسطرة القلب

هو عبارة عن إجراء طبي يتم إستخدامه لتشخيص وعلاج بعض أمراض القلب ويستخدم الطبيب مجموعة من الإختبارات من أجل تشخيص القلب والتعرف على الأسلوب المناسب من أجل التعرف على طريقة إستخدام القسطرة للقلب.

» اقرأ أيضا لمزيد من الإفادة : أسباب وطرق علاج زيادة ضربات القلب المفاجئ

 متى يحتاج الشخص إجراء قسطرة القلب

عند الشعور بألم في الصدر سواءا قد حدثت ذبحة صدرية أو قد تعافيت منه.

في حال تم المعاناة من نوبة قلبية والتي تتسبب في تلف جزء كبير من القلب.

قد تشير كلا من تخطيط القلب الكهربائي مع إختبار الإجهاد والتي تشير إلى وجود إصابات في القلب.

في حال وجود خلل من القلب يتمكن الطبيب من التعرف عليها وبالتالي يقوم بوصف قسطرة القلب.

أسباب إستخدام قسطرة القلب

وجود مشاكل في صمامات القلب.

عيوب القلب الخلقية.

تقييم الدورة الدموية وقياس مستويات الضغط والأكسجين في الأجزاء المختلفة من القلب.

التأكد من ضخ القلب للدم من خلال البطين الأيمن والأيسر.

التعرف على مواقع الإنسداد في الأوعية الدموية والتي تتسبب في حدوث آلام في الصدر.

مخاطر إجراء قسطرة القلب

قسطرة القلب هو عبارة عن إجراء طبي شائع والذي نادرا ما يتسبب في حدوث مشاكل خطيرة وبالتالي سوف نقوم بعرض مجموعة من المخاطر :-

قد تحدث نزيف أو عدوى أو ألم في موقع إدخال القسطرة.

قد يحدث كشط أو حفرة في الأوعية الدموية التي ترتبط بالقلب.

قد يحدث رد فعل تحسسي على الصبغة التي تستخدم أثناء التصوير للأوعية التاجية.

وهناك مجموعة من المضاعفات الأخرى وهي الأقل شيوعا وهي كالتالي :-

ضغط الددم المنخفض.

جلطات في الدم والتي قد تتسبب في سكتة دماغية أو نوبات قلبية أو غيرها من المشاكل الأخرى.

عدم إنتظام في ضربات القلب والتي تختفي من تلقاء نفسها.

حدوث تلف في الكلى الناتجة عن إستخدام الصبغة المستخدمة خلال تصوير الأوعية التاجية.

تراكم الدم والسوائل في الكيس الذي يحيط بالقلب حيث إن هذا السائل قد يمنع القلب من الضرب بشكل سليم.

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بمخاطر قسطرة القلب

المخاطر تكون بشكل كبير لكبار السن ومن يعانوا من أمراض أو ظروف معينة مثل مرض السكري أو مرض الكلى المزمن أو في حال الحمل أو التخطيط له.

» اقرأ أيضا لمزيد من الإفادة : أسباب ضربات القلب السريعة بدون مجهود

طرق إجراء قسطرة القلب

يتم وضع أنبوب طويل رقيق ومرن وهو ما يطلق عليه بالقسطرة الخاصة بالأوعية الدموية في الذراع أو الفخذ أو الرقبة ويتم إتصاله بالقلب من خلال الأوعية الدموية.

سوف يضع الطبيب الصبغة في تلك القسطرة والتي سوف تتدفق في مجرى الدم إلى القلب مع تصوير القلب بالأشعة السينية وبالتالي سوف تظهر الشرايين التاجية للقلب واضحة في الأأشعة وهو ما يطلق عليه تصوير الأوعية التاجية.

يقوم أخصائي القلب بعمل القسطرة القلبية في المستشفى وقد يكون المريض متيقظا حيث يتم إعطاء المريض أدوية للإسترخاء فهو إجراء بسيط لا يتسبب في حدوث ألم شديد ولكن سوف تشعر بألم بسيط عند وضع القسطرة في الأوعية الدموية.

من الممكن يت إجراء الموجات فوق الصوتية أثناء إجراء قسظرة القلب من أجل رؤية الشرايين التاجية المسدودة ومن أجل التعرف على صور مفصلة عن الأوعية الدموية في القلب فقد يقوم الأطباء بأخذ عينات من الدم وعضلة القلب أثناء قسطرة القلب أو إجراء جراحة بسيطة للقلب.

في النهاية لقد قدمنا لكم كل ما يخص قسطرة القلب وطرق إجراؤها مع مخاطرها وأعراضها الجانبية  لذلك نرجو أن تكونوا قد أستفدتم من تلك المقالة وسوف ننتظر تعليقاتكم وآرائكم حول هذا الموضوع ، نتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.