أفضل مكمل غذائي لسن اليأس

ما هو أفضل مكمل غذائي لسن اليأس؟ وما تأثيره على الصحة العامة؟ حيث إن العديد من السيدات يعانين من بعض المشكلات الصحية والتغيرات الكبيرة في معدلات الهرمونات داخل الجسم، وينتج عن هذا مجموعة من الآثار المزعجة، ونتحدث حول أبرز المكملات الغذائية التي تستفيد منها المرأة عند الوصول إلى سن اليأس من خلال موقع زيادة.

أفضل مكمل غذائي لسن اليأس

بعد انقطاع الدورة الشهرية لدى السيدات عندما يصلن إلى عُمر اليأس، يحدث الكثير من التغييرات في هرمونات جسم المرأة، مما يجعلها تشعر بعدم الراحة، ويترتب على ذلك تأثر نظام حياتها.

لذلك تلجأ إلى استعمال بعض أنواع المكملات الغذائية التي تُسيطر بعض الشيء على العلامات المصاحبة لانقطاع الطمث، وحدد أغلب الأطباء أفضل مكمل غذائي لسن اليأس، ونذكرها عن طريق السطور التالية:

1- فيتامين “أ”

يعتبر فيتامين “أ” من أهم وأبرز مضادات الاكسدة وأفضل مكمل غذائي لسن اليأس، التي من المهم تواجدها في الجسم؛ وهذا من أجل المحافظة على صحة أداء الوظائف المناعية في الجسم، بجانب إلى دوره الكبير والإيجابي على صحة وسلامة العين.

رغم فوائده الكبيرة التي تعود على الجسم بصورة عامة، أنه فيتامين يعمل على الحماية من الإصابة بعدة أمراض متنوعة، ألا أنه لا يوجد أي بحث أو دراسة تُثبت أهميته للمرأة بعد انقطاع الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا: افضل مكمل غذائي لمرضى السكر

2- الكوهوش الأسود

تتعرض المرأة إلى الكثير من الأمراض عند وصولها إلى سن اليأس، وذلك بناءً على انخفاض معدلات هرمون الأستروجين في تلك الفترة؛ لذلك تتمكن المرأة من الاستعانة بهرمون الأستروجين النباتي من أجل التقليل من الأعراض المرافقة لانقطاع الطمث.

حيث إن هناك العديد من الأبحاث والدراسات التي أثبتت فائدة استعمال مستخلص الكوهوش الأسود لمعالجة علامات انقطاع الدورة الشهرية، وتكون الجرعات القليلة منه أكثر فعالية من الجرعات الكبيرة، ولكن قبل الاستخدام يجب التوجه إلى استشارة الطبيب، وإخباره إذا كان يوجد أيًا مما يلي:

  • المعاناة من الحساسية تجاه الهرمونات، مثل: (متلازمة المبيض المتعدد الكيسات PCOS – الانتباذ البطاني الرحمي – سرطان الثدي).
  • إخبار الطبيب المعالج ما إذا كانت المرأة تتناول العقاقير التي تعمل على خفض مستوى الكوليسترول.

3- مكملات الكالسيوم

تعاني النساء بعد وصولهن لسن اليأس من هشاشة العظام بشكل حاد للغاية، وذلك تبعًا للتغييرات الهرمونية التي تحدث في جسمها لقلة الهرمونات به؛ لذلك يكون من المهم أن تحصل المرأة على ما يكفيها من عنصر الكالسيوم لتفادي تلك المشكلة قدر الإمكان.

علاوة على ذلك فإن الكمية التي تحتاجها المرأة تحت عُمر الـ 51 عام، تعادل حوالي 1000 ملليغرام من الكالسيوم كل يوم، وإذا كانت فوق عُمر الـ 51 عام فتحتاج إلى مقدار 1200 ملليغرام يوميًا، ويمكن أن يتداخل الكالسيوم مع امتصاص بعض الأدوية، ونوضحها فيما يلي:

  • الأدوية الخاصة بضغط الدم.
  • المضادات الحيوية.
  • أدوية حاصرات بيتا.
  • دواء هشاشة العظام “البايفوسفونيت”.

4- فيتامين “د”

يساعد فيتامين “د” على إتمام عملية امتصاص الكالسيوم في جسم المرأة بعد انقطاع الطمث، والمحافظة على صحة العظام بوجه عام؛ وذلك عن طريق الحماية من الإصابة بهشاشة العظام؛ لذلك يعتبر أفضل مكمل غذائي لسن اليأس.

كما أن هذا بناءً على زيادة فرصة المعاناة من هشاشة وضعف في العظام عند سن اليأس، ويساهم أيضًا في علاج بعض الحالات والوقاية منها، ونوضحها فيما يلي:

  • داء السكري.
  • الحد من الإصابة بالسمنة المفرطة.
  • التقليل من المعاناة من هشاشة العظام.
  • التخفيف من فرصة التعرض إلى الإصابة بالسرطان.
  • الحد من الاضطرابات والتقلبات المزاجية.

5- فيتامين “ب “

بصورة عامة فأنه لا يمكن إنكار دور فيتامين “ب ” الفعال بكافة أنواعه في الحماية من الإصابة بالسكتات الدماغية، وأمراض الأوعية الدموية، والوقاية من المعاناة من الخرف المبكر بعد سن اليأس؛ لأن أغلب تلك الأمراض تُصيب المرأة بعد انقطاع الطمث.

بالإضافة إلى ارتفاع مستوى الإصابة بالاكتئاب الحاد كلما زاد التقدم في العُمر، وتوجد مجموعة من الدراسات والأبحاث التي تُشير إلى أن تناول كمية مناسبة من فيتامين “ب 6” يعمل على التقليل من فرصة الإصابة بالاكتئاب.

اقرأ أيضًا: مكملات غذائية لتحسين جودة البويضات

6- الجنسنغ Ginseng

على الرغم من عدم وجود الأدلة والإثبات الكافية حول أن الجنسنغ، إلا أنه يعد أفضل مكمل غذائي لسن اليأس؛ وذلك لأنه يتمتع بقدرة عالية على تقوية وتحسين وظائف الجهاز المناعي، وتحسين الحالة المزاجية بشكل جيد.

علاوة على ذلك فإنه يساعد على زيادة معدلات الطاقة في الجسم، ويلعب دورًا إيجابيًا على سلامة وصحة القلب، فعلى الرغم من ذلك فإن له عدة أعراض جانبية، مثل ما يلي:

  • الإصابة بالإسهال.
  • الشعور بالدوخة أغلب الوقت.
  • المعاناة من الصداع الشديد.
  • ظهور طفح جلدي بشكل مفاجئ.
  • وجود صعوبة في النوم.

7- زيت زهرة الربيع المسائية

يعتبر زيت زهرة الربيع المسائية من ضمن نبات مزهر أصفر، وتتواجد في أمريكا الجنوبية والشمالية أيضًا، ويمكن استخدامها في حالات الهبات الساخنة، ويعد أفضل مكمل غذائي لسن اليأس، ولكن تختلف الدراسات حول إذا كانت ذات فعالية أم لا.

لكن من أهم تلك الدراسات تم إجراؤها عام 2013م على حوالي 56 امرأة في سن اليأس، وتم اختيارهم بين أعمار من 45 إلى 59 عام، وهناك مجموعة منهن يتناولن 500 ملغ في اليوم من زيت زهرة الربيع المسائية لمدة حوالي 6 أسابيع لمن تعاني من هبات ساخنة، وكذلك يتداخل هذا الزيت مع الأدوية والمكملات الأخرى، ومنهم ما يلي:

  • الأدوية المضادة للذهان مثل: (الكلوربرومازين).
  • مميعات الدم مثل: (الهيبارين).
  • الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات، مثل: (الأسبرين).

8- فول الصويا

يحتوي فول الصويا على مادة تُسمى “الايسوفلافون” بمستوى عالي، وهي التي تساهم في الوقاية من فقدان قوى العظام، والهبات الساخنة أيضًا، كما أنها تعمل على التخفيف من الأعراض الحركية الوعائية كالتعرق الليلي، وهذا رغم قلة وجود الأدلة على فعاليتها في الوقت الحالي.

تؤثر هذه المادة على هرمونات جسم المرأة بعد انقطاع الدورة الشهرية، وتتفاعل مع بعض الأدوية؛ لذلك يجب الحذر عند استخدامه واستشارة الطبيب أولًا، والتي منها ما يلي:

  • المضادات الحيوية: تعمل على التقليل من فعالية منتجات الصويا عن طريق التأثير على ميكروبيوم الأمعاء الطبيعية بشكل سلبي.
  • مثبطات مونوامين أوكسيديز MAOIs: يعتبر نوع من مضادات الاكتئاب الذي يقوم بالتفاعل مع منتجات الصويا المخمرة بصورة عكسية.
  • الكومادين “الوارفارين”: يتمكن فول الصويا من تقليل فعاليته بشكل كبير.
  • الأستروجين: أي نوع من الأدوية التي تساعد على تعويض الجسم بما يحتاجه، يجب ألا يتم تناول فول الصويا معها؛ لأنه يحد من فعالية وتأثير هرمون الأستروجين في الجسم.

اقرأ أيضًا: علاج أعراض سن اليأس بالأعشاب

نصائح غذائية هامة لسن اليأس

بعد التطلع إلى أفضل مكمل غذائي لسن اليأس، فمن الجدير بالذكر أن هناك مجموعة من الإرشادات التي تساهم في إمداد جسم المرأة بالمعادن والعناصر الغذائية والفيتامينات التي يفتقدها الجسم عند انقطاع الدورة الشهرية، ونذكر أهم تلك النصائح الغذائية عبر النقاط الآتية:

  • الحرص على تناول السكر والملح بشكل معتدل وغير زائد عن الحد الطبيعي؛ لأن ارتفاع معدل الصوديوم يرتبط بارتفاع ضغط الدم.
  • الانتباه إلى تناول الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من الحديد، مثل: (السمك – البيض – اللحوم الحمراء – الخضراوات الورقية).
  • التأكد من تناول ما يكفي من الألياف من الأرز والخضراوات الطازجة والخبز والفواكه أيضًا.
  • الحرص على تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من عنصر الكالسيوم، مثل: (البقوليات – البروكلي – منتجات الألبان).
  • الانتباه إلى تناول الأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية قليلة؛ للحد من زيادة الوزن بعد الوصول إلى سن اليأس.
  • التأكد من تناول المأكولات التي تشتمل على أحماض أوميجا 3، حيث إنها تساعد على التقليل من فرصة الإصابة بأمراض الأوعية والقلب، والحد من الاضطرابات الهرمونية.
  • تناول الأطعمة التي تشتمل عنصر البوتاسيوم، حيث إنه يعد من أبرز العناصر الغذائية التي يحتاجها جسم المرأة بعد سن اليأس، مثل: (البرتقال – الموز – الأفوكادو – البطاطس).

من الضروري أن تهتم كل سيدة بصحتها جيدًا، وأن تنتبه إلى الأطعمة والمأكولات التي تتناولها عند اقترابها من سن اليأس، حيث إن هذا الأمر يساعد بنسبة كبيرة الوقاية من الأمراض التي تُصيبها بعد انقطاع الدورة الشهرية.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.